فيروس كورونا يضرب يوفنتوس

فيروس كورونا يضرب يوفنتوس

فيروس كورونا يضرب يوفنتوس


علق باولو ديبالا نجم نادي يوفنتوس الإيطالي بعد اكتشاف العينة الإيجابية وظهور فيروس كورونا بعد إعلان إصابته به وخوضه للفحص الطبي من خلال الحجر الصحي في إيطاليا لمدة أسبوعين على الأقل في ظل توقف النشاط الرياضي والدوري الإيطالي.

وكتب باولو ديبالا من خلال صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" : "مرحباً بالجميع، أردت أن أبلغكم بأننا قد تلقينا للتو نتائج اختبار فيروس كورونا وقد أظهرنا أنا وصديقتي أرينا نتائج إيجابية ولحسن الحظ إننا في حالة ممتازة وشكرًا على الجميع".

وجاءت إصابة باولو ديبالا لتسجل الحالة الثالثة في نادي يوفنتوس الإيطالي بعد الثنائي دانييل روجاني وبليز ماتويدي خاصة أن فيروس كورونا ضرب إيطاليا بشكل رهيب وأصبحت السيطرة عليه في منتهى الصعوبة.